بسبب البحث في الانترنيت.. داعش تجبر فرقة موسيقية على تغيير اسمها

قرر فريق “ايزيس تشايلد” الفرنسي لموسيقى الروك، تغيير اسمه بسبب تشابهه مع تسمية تنظيم داعش باللغة الإنكليزية “ISIS والتي تعتبر اختصارا لتعبير “الدولة الإسلامية في العراق والشام” Islamic State in Iraq and Syria.

وقد أوردت مواقع اخبارية، أن فرقة الروك الفرنسية التي بدأت مسيرتها من بلدة مونميي في منطقة اللورين، شمال شرقي فرنسا، قررت تغيير اسمها لتجنب أي خلط بينها وبين التنظيم الارهابي “داعش” بسبب تشابه اسمها مع حروف الاختصار التي ترمز الى داعش بالانجليزية ISIS.

وأضافت ذات المواقع  أن التحدي الكبير الذي واجه الفرقة الموسيقية هو تراجع نسب البحث عنها في محركات البحث في الانترنيت، اذ عندما يقوم المستخدم بادخال اسم الفرقة تظهر له نتائج متعلقة في أغلبها بصور القتل لداعش وفيديوهات ذبح الرهائن، وهو الذي كان دخل للبحث عن اخبار الفرقة الموسيقية وجديدها.

وقررت الفرقة اختيار اسم Angel’s Whisper ليكون هو البديل عن اسم ISIS child السابق، ويأمل أعضاء الفرقة ألا يؤثر ذلك في شهرتهم التي تطلبت 15 عاماً من العمل الجاد، لتحقيق انتشار واسع شمل ألمانيا وبلجيكا والدول الاسكندنافية، لكنهم يؤكدون أيضا أن ما حدث هو نقمة ونعمة في نفس الوقت، فرغم أن داعش نافستهم على الاسم والشهرة وطغت على اسمهم، إلا أن تغيير الاسم جعلهم محور أحاديث الصحافة ما أعطاهم بدوره دفعة وشهرة من نوع جديد حسب تصريح أعضاء الفرقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.