ايتا الباسكية تعلن حل جميع أجهزتها بعد 7 سنوات من اعلانها التوقف عن العمل المسلح

أعلنت منظمة ايتا الباسكية حل جميع أجهزتها بحضور عدد من الشخصيات أهمها الايرلندي جيري ادمز الرئيس السابق لمنظمة الجيش الجمهوري الايرلاندية، ورئيس الوزراء الايرلندي السابق ورئيس الاركان، وريموند كيندال رئيس الانتربول لمدة خمسة عشر سنة، إلى جانب اعضاء في البرلمان الباسكي والفرنسي.

وكانت منظمة ايتا الباسكية التي تأسست قبل 60 سنة وتبنت العمل المسلح من أجل استقلال منطقة الباسك عن اسبانيا، قد أعلنت في 20 أكتوبر 2011 توقفها النهائي عن العمل المسلح، وتشير الاحضائيات الى أن ضحايا عملياتها المسلحة فاقت 800 ضحية، بينما لا زال 300 من عناصرها يقبعون في السجون الاوربية، خاضة بفرنسا واسبانيا بتهم تورطهم في عمليات مسلحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.