انفراد: الرأسمال الفرنسي يشرد المغاربة..”دانون” تستعين بشركة نقل فرنسية وتزحف على الشركات المغربية

بعد حصولها على أغلبية أسهم شركة “سونترال ليتيير” السنة الماضية، عمدت شركة “دانون” الفرنسية على الإستعانة بشركة نقل فرنسية تدعى “جوترانس” لنقل منتجات الشركة على المستوى الوطني، محل الشركات المغربية التي ظلت بعضها 50 سنة في خدمة الشركة المذكورة.

واستنكر مجموعة من أرباب شركات نقل البضائع المغاربة هذه الخطوة التي قامت بها شركة “دانون” الفرنسية بعدما استغنت عن خدماتهم مقابل الشركة الفرنسية للنقل”جوترانس” التي استعانت بدورها بعربات نقل متهالكة لا يمكن مقارنتها بوسائل النقل المغربية على حد تعبيرهم.

وأكد أحد أرباب نقل الشركة من مدينة سلا رفض ذكر اسمه في تصريح “لأنوال بريس” أن جل وسائل نقل البضائع “الكاميونات” المغاربة أصبحوا في عطالة بعد استحواذ الشركة الفرنسي على القطاع وتفويت أغلبية حصصها من طرف “الهولدينغ” الملكي لشركة “دانون” الفرنسية.

وأضاف ذات المتحدث أن أزيد من 300 وسيلة نقل البضائع استغنت عنها الشركة الفرنسية المستحوذة على القطاع، مردفا أن بعضها ظل في خدمة الشركة 50 سنة قبل تفويتها للفرنسيين.

وزاد المتحدث في القول أن هناك أزيد من 30 وسيلة نقل تابعة للشركة الفرنسية مرسوة في ميناء طنجة في انتظار تأشيرة عبورها، مضيفا بتحسر أنه في حالة منحها الاذن بالدخول ستكون نهايتنا وسيشرد العديد من المشتغلين في هذا القطاع الذي يشكل مصدر لقمة عيش للعديد من الأسر المغربية.

يذكر أن شركة “دانوان” الفرنسية استلمت تسيير 67% من شركة “سنترال ليتيير”، بعد حصولها في الثاني والعشرين من شهر فبراير من سنة 2013 على 37.8% من أسهم الرأسمال لدى الشركة الوطنية للاستثمار التي ظلَّ الهولدينغ الملكي، لفترة طويلة، أول مساهم فيها، وبلغت تكلفة العملية 534 مليون أورو.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.