انتحار فتاة بحي درادب بطنجة

2442013-eb628

نُقلت صباح اليوم الثلاثاء فتاة في مقتبل العمر “28 سنة” إلى المستشفى الجهوي محمد الخامس بطنجة، بعد تعرضها لكدمات ورضوض على مستوى جسدها، جراء رمي نفسها من سطح منزل عائلتها المتواجد بحي المعدنوس بمنطقة درادب، إحدى أقدم الأحياء بمدينة طنجة، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة قبل وصولها إلى المستشفى.

وحسب مصدر من جيران الضحية أكد لـ “أنوال بريس” أن الفتاة كانت تعاني من إضطرابات نفسية في المدة الأخيرة، كما كانت جد متفوقة في دراستها.

يذكر أن مدينة طنجة تعرف بين الفينة والأخرى حالات انتحار بعدد من أحيائها لعدة عوامل، منها اجتماعية، اقتصادية… تتسبب في أزمات نفسية للضحايا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.