انتحار شاب في ظروف غامضة بسجن “سات فيلاج” بطنجة هذه الليلة

سات فيلاج, طنجة, سجن

 في ظروف غامضة، أقدم أحد معتقلي الحق العام ذو 24 عاما على الإنتحار منتصف ليلة الجمعة/السبت بسجن سات فيلاج بطنجة وذلك بشنق نفسه في سريره، مما خلق حالة من الذعر داخل السجن.

وعلمت “أنوال بريس” أن الشاب الذي كان يقطن بحي العوامة بطنجة، كان يقضي عقوبة حبسية مدتها 12 سنة، قضى منها لحد الآن أربع سنوات بالسجن المحلي بطنجة، وكان يعاني مؤخرا من نوبات نفسية ربما بسبب عدم تقبله للمدة الحبسية المحكوم بها.

وقد تم إخراج جثة الهالك هذه الليلة إلى مستودع الأموات بطنجة في انتظار فتح تحقيق في حيثيات الإنتحار الذي أقدم عليها المعتقل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.