اليازغي من طنجة: وضع البلد يؤلمني والعثماني لا يعرف ماذا يريد!

 محمد التكانتي

قال محمد اليازغي الوزير السابق في حكومة التناوب و القيادي البارز في الحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية أن الوضع في المغرب يؤلمني وحكومة العثماني لا تعرف ما تريد. وأضاف اليازغي خلال ندوة عقدت مساء اليوم الخميس ببيت الصحافة بطنجة أدارها الاعلامي سعيد كوبريت، بمناسبة صدور كتابه الجديد المعنون ب”الصحراء :.. هويتنا؟” الذي أعده الصحافي يوسف جيجلي، قال أن المغرب بحاجة إلى حوار وطني موسع لمناقشة ما آلت إليه أوضاع البلد وأن الملك بنفسه أقر بفشل النموذج التنموي وطلب من حكومة العثماني تقديم مقترحات أفضل.

اليازغي الذي تهرب في البداية الأمر من الإجابة عن الأسئلة ذات الطابع السياسي الراهن خشية صب الزيت عن النار حسب، و أن ليس في موقع المسؤولية السياسية حاليا، تعبيره إلا أنه في الأخير، استجاب لأسئلة الصحفيين وأسهب في الحديث عن تجربة الإسلاميين المغاربة في الحكومة التي اعتبرها تجربة فاشلة ولم تقدم شيئا للبلد بنسختيها البنكرانية والعثمانية. و اعتبر أن عبد الإله بنكيران لم يقدم أي إصلاح لما كان على رأس الحكومة رغم الصلاحيات التي كانت بحوزته بحكم الدستور الجديد للملكة، و عن الحكومة الحالية قال اليازغي متهكما: ماذا يريد العثماني بالضبط؟!

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.