النهج الديموقراطي يندد باعتقال اربعة من اعضائه ويستنكر التضييق على حقه في التعبير عن موقف مقاطعة الانتخابات

اصدرت الكتابة الوطنية لحزب النهج الديموقراطي بلاغا تسرد فيه حيثيات المضايقات التي تعرض لها مناضلو الحزب في الرباط صباح يوم الاحد 23 غشت، حيث تم توقيف بعض اعضائه منهم عضو شبيبة النهج معاذ اليعقوبي وتعريضه للسب والتعنيف وتفتيش أغراضه وحجز مئات النسخ من اعداد جريدة “النهج الديموقراطي” المتضمنة لموقف الحزب من مقاطعة الانتخابات. كما اشار ذات البلاغ الى ان نائب الكاتب الوطني للحزب معاذ الحجري تم اعتراض سبيله وإيقافه أمام ولاية الأمن بالرباط بدعوى المراقبة.

وندد البلاغ بما اسماه “الممارسات التي تمس بحق تنظيمنا في التعبير عن موقفه الداعي الى مقاطعة الانتخابات الجماعية والجهوية والدعاية له وسط الجماهير الشعبية” وأردف البلاغ أن كل هذا التضييق “لن يثني مناضلات ومناضلي النهج من الاستمرار في خوض حملة مقاطعة الانتخابات بشكل حماسي ونشيط كما يستدي ذلك الواجب النضالي”.

واصدرت الكتابة الوطنية للنهج بلاغاً لاحقاً تعلن فيه اعتقال اربعة من اعضاء الحزب  “من طرف الدرك الملكي بعين شكاك قرب مدينة صفرو يومه الأحد 23 غشت 2015 حوالي الساعة الثامنة مساء.”

وأضاف البلاغ ان الاعضاء الاربع “كانوا قد حلوا صباح نفس اليوم بمدينة الرباط لنقل المنشورات المتعلقة بمقاطعة الانتخابات غير أن عناصر المخابرات ظلت تتعقب خطاهم عبر عدة أحياء بمدينة سلا إلى حدود حوالي الساعة الرابعة بعد الزوال لثنيهم عن ذلك.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.