fbpx

النقابات التعليمية ترفض طلبات الحوارعلى مستوى الأقاليم والجهات ليوم غد الأربعاء

توصلت المكاتب النقابية التعليمية بمختلف الجهات والأقاليم بدعوات الحوار غدا الأربعاء 13 مارس بمختلف الولايات والعمالات، والذي يصادف الدعوة للإضراب الذي دعا إليه التنسيق الخماسي يوم 13/14 مارس، وذالك بعد توسع الاحتجاجات بقطاع التعليم، واتساع دائرة المحتجين والمتضامنين مع إضرابات الأساتذة المتعاقدين. كما انتقلت شرارة الاحتجاجات للتلاميذ عند بداية الأسبوع، وخرجوا في مسيرات وأشكال احتجاجية تضامنية مع الأساتذة.

وحدد يوم الأربعاء موعدا للقاء بين النقابات التعليمية والمسؤولين بالولايات والعمالات بمختلف الأقاليم والجهات، غير أن رد النقابات جاء سريعا من قبل المكاتب الجهوية والإقليمية ترفض هذه الدعوة للحوار على المستوى المحلي، وتعتبر أن حل ملف قضية التعليم يفترض مدخلا سياسيا، وبالتالي حله يستوجب التعاطي على المستوى الحكومي، وليس عبر هذه الدعوات المحلية ذات الهاجس الأمني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.