الناشطة الحقوقية والمناضلة وفاء شراف تعانق الحرية بعد سنتين من السجن

أطلق في الساعات الأولى من صباح اليوم سراح الناشطة الحقوقية وفاء شراف عضوة الجمعية المغربية لحقوق الانسان ومناضلة حزب النهج الديموقراطي.
أطلق سراح وفاء بعد استكمال مدتها السجنية التي حكمت بها من طرف محكمة الاستئناف بطنجة، والمقدرة بسنتين سجنا نافذا، صدرت في حقها على خلفية اتهامها بتقديم “وشاية كاذبة والتبليغ عن جريمة لم تحدث”.

وتعود اطوار هذه القضية إلى يوم 24 أبريل 2014 حيث قالت وفاء انها تعرضت للاختطاف على ايدي عناصر مجهولة مباشرة بعد مشاركتها في وقفة عمالية نُظمت بساحة التغيير ببني مكادة.

وعرفت قضية وافاء شراف تدويلا حيث تحدثت عن حالتها عدة تقارير مهتمة بحقوق الانسان، كان اخرها تقرير وزارة الخارجية الامريكية حول حقوق الانسان بالمغرب، كما عرفت قضيتها تعاطفا وتضامنا دوليا كبيرا.

هذا واستقبلت وفاء من طرف رفاقها ورفيقاتها بمدينة العرائش، التي أطلق  سراحها بها، حيث كانت تقضي ايام سجنها الاخيرة بسجن العرائش.

13592196_615520321954617_8810961739773548949_n13620269_484295568432462_8232077009996529456_n13645073_615520271954622_8185847685236114610_n13659070_484295441765808_9117677573892390549_n13654243_10205302560837700_5258999580306538351_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.