المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة يكرم سعيد يقطين وعثمان أشقرا

يكرم المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي، الذي ستحتضنه مدينة خريبكة من 24 إلى 27 دجنبر الجاري، السينما الوثائقية الإسبانية وشخصيات من داخل وخارج المدينة المعروفة بعطاءاتها في المجالات الفنية والثقافية والإعلامية.

وذكر بلاغ لجمعية المهرجان الدولي للفيلم الوثائقي أن تكريم السينما الوثائقية الإسبانية يأتي انطلاقا من اختيار دولة إسبانيا ضيفة شرف الدورة السادسة للمهرجان، مضيفا أن المهرجان سيكرم أيضا خلال الدورة السادسة مجموعة من الأسماء من داخل وخارج المدينة والتي قدمت عطاءات ثقافية وفنية وتنظيمية وفكرية متنوعة داخل المغرب وخارجه.

وأبرز المصدر ذاته أن هذه الشخصيات، التي ستكرم خلال دورة هذه السنة، هي الإعلامي خالد أدنون، والباحث سعيد يقطين، والباحث عثمان أشقرا، والحسين أندوفي وعبد الحق بوزيد عن جمعية مهرجان السينما الإفريقية، ومحمد سطار عن جمعية تلاسمطان للبيئة والتنمية بشفشاون.

ويهدف هذا المهرجان، الذي تنظمه الجمعية بدعم من المجمع الشريف للفوسفاط، والمركز السينمائي المغربي، وقناة الجزيرة الوثائقية، ومركز تفسير للدراسات القرآنية بالمملكة العربية السعودية، ومركز الجزيرة للتدريب والتطوير، إلى تنمية الإنتاج السينمائي الوطني في شقه الوثائقي والمساهمة في نشر الثقافة المهنية الوثائقية والمساهمة في التعريف بالفيلم الوثائقي الوطني والعربي والدولي.

كما تروم هذه المبادرة الثقافية، التي تنظم بتعاون مع عمالة إقليم خريبكة، والجماعة الحضرية للمدينة، تشجيع المخرجين المغاربة على إنجاز أفلام وثائقية، وتطوير القدرات التقنية والرقمية من خلال ورشات تكوينية لفائدة المهتمين، فضلا عن المساهمة في توثيق الذاكرة الوطنية والمحلية والعالمية.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية السنوية سلسلة من الأنشطة تشمل، بالأساس، عروض المسابقات وأخرى سينمائية تعرض بمؤسسات تربوية وتكوينية وجامعية واجتماعية وسجنية، وتكريم شخصيات من داخل وخارج المغرب، وتنظيم ندوات ولقاءات مفتوحة وورشات مع بعض المهنيين في مجال الفيلم الوثائقي وتوقيع وتقديم إصدارات وأمسيات فنية.

و م ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.