المغرب فقد نقطتين في مؤشر الديموقراطية بسبب تعامله مع الاحتجاجات الشعبية

جاء في تقرير منظمة “فريدوم هاوس” التي ترصد تطور الديموقراطية والحريات في بلدان العالم في تقريرها الخاص بشمال افريقيا والشرق الاوسط، أن المغرب فقط نقطتين على سلم هذا المؤشر، اذ انتقل من 41 نقطة سنة 2017 الى 39 نقطة سنة 2018، وعزا التقرير هذا الهبوط الى طريقة تعامل السلطات مع الاحتجاجات التي عرفها المغرب خلال الشهور الاخيرة.

وصنف المغرب ضمن الدول التي هبط فيها المؤشر، فيما جاءت تونس في اعلى مؤشر دول المنطقة ب70 نقطة، بينما تواجدت السعودية في ذيل القائمة ب7 نقط، فيما انحدرت سوريا الى خارج التصنيف بتحقيقها لناقص واحد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.