المعطلون يردون على تصريحات بنكيران والأمن يتدخل بعنف

احتج العشرات من المعطلين بشوارع الرباط أمس الاربعاء 16 شتنبر ردا على ما وصفوه “مهرجان استعراض العضلات الانتخابية”، وكذلك ردا على تصريحات رئيس الحكومة، الذي اتهمهم فيها بتحريضم من طرف القيادي في الاصالة والمعاصرة الياس العماري عليه، قبل أن تتدخل قواة الامن والقواة العمومية لتفريقهم بعنف حسب ما عاينته الجريدة.

وخاض المعطلون المنتمون للاتحاد الوطني للأطر العليا المعطلة مسيرة احتجاجية، كانت متجهة إلى وزارة الداخلية، قبل ان تتدخل عناصر الامن بعنف في حقهم أسفر عن إصابات متفاوتة الخطورة نقل على إثرها المصابون إلى مستشفى ابن سينا، وخلف حالات من الإغماءات والرعب في صفوف المارة الذين استنكروا بشدة التدخل حسب ما نقلته مصادرنا.

وندد ذات التنظيم في بيان توصل الموقع بنسخة منه، بالتصريحات الأخيرة لرئيس الحكومة التي اعتبروها تبين عن “عجزه في القضاء على حركة المعطلين رغم كل أشكال القمع والحصار والاعتقال” ، واعتماده أسلوب “التماسيح والعفاريت” في ادعاءه أن جهات خفية تدعم نضالاتنا وتضحياتنا يضيف البيان. وأكد المعطلون في البيان نفسه عزمهم الاستمرار في نهج الاحتجاج والنضال، ودعوتنا إلى توحيد نضالات المعطلين والمعطلات عبر ربوع الوطن .

كما أعلن ذات المعطلون تضامنهم مع رفاقهم المكفوفين في اعتصامهم، واحتجاجاتهم.

12032550_1004694296249430_650840405_n12032368_1004694312916095_814932114_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.