مدرب اتحاد طنجة يهاجم المتربصين بالفريق ويقرر مغادرته نهاية الموسم

أنوال بريس: عبد المنعم المساوي

في تصريح قوي اشتكى محمد أمين بنهاشم مدرب اتحاد طنجة لكرة القدم من محيط الفريق الذي وصفه بـ”الفاسد محيط كله مشاكل،” الناس تكذب وتدعي حبها لإتحاد طنجة وهي تنهب اتحاد طنجة”وأضاف بنهاشم في تصريح لإذاعة “راديو مارس” زوال الإثنين 05 يناير أنه ” تعب ويرغب في ممارسة مهنة التدريب،وليس الدخول في حرب مع الناس” .

وعندما سأله مقدم البرنامج الذي حل ضيفا عليه عن المقصود بالمحيط، اتهم المدرب “فئة من الناس كانت تستفيد من فريق اتحاد طنجة  (تأكل وتشرب من الإتحاد) والآن لم تعد هذه الفئة تستفيد أي شيء من الفريق”، لذلك يحاربون مكونات الفريق ويختلقون المشاكل ويحاولون الإيقاع بين مكونات الفريق والجمهور ومحاولة التدخل في شؤون الفريق ونشر الإشاعة، وذكر أمين بنهاشم بعض أصناف هذه الفئة ومنهم –على حد قوله- بعض الصحفيين ، ومدربين سابقين للفريق، ومنهم من يتصل باللاعبين لتهريبهم والحضور في حصص التداريب للتأثير على اللاعبين.

ونوه المدرب بالمكتب المسير والطاقم التقني والجمهور الذي وصفه بالرائع، وقال أن هناك من يريد أن أقدم استقالتي من الفريق رغم النتائج الإيجابية التي حققناها مع الفريق، وأقسم أنه لن يتخلى عن الفريق قبل نهاية الموسم، كما أبدى رغبة قوية في مغادرة الفريق هروبا من “المحيط الفاسد”.

ومن الإشاعات المغرضة التي يروج لها بعض المحسوبين على “المحيط الفاسد” حسب بنهاشم أن هناك من يدعي شراء مقابلات لفائدة الفريق للفوز وهؤلاء يحضرون الحصص التدريبية لتوهيم متتبعي الفريق أنهم بالفعل يفعلون ذلك، وناشد المدرب جمهور اتحاد طنجة المكتب المسير  لتحصين الفريق وإبعاد كل من يسيء إلى الفريق.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.