المحامي يونس عداب يعتزم تقديم شكاية بالمعتدين عليه أثناء تظاهرة بني مكادة

 اعتدى مجموعة من “البلطجية” ببني مكادة بطنجة مساء يوم الخميس 01 ماي على المحامي يونس عداب أثناء مشاركته في الوقفة الاحتجاجية التي دعت اليها الفعاليات المتضامنة مع حراك الريف والمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين على خلفية الحراك الشعبي بالريف.

وعن حيثيات الاعتداء صرح يونس عداب لأنوال بريس أن مجموعة من الأشخاص الذي لا صفة لهم ولا يظهر عليهم أي مسؤولية أمنية تجمعوا حوله، واعتدوا عليه بالضرب والرفس بعد ان طلب منهم إرجاع أحد الهواتف الذي قاموا بانتزاعها من يد أحد المتظاهرين، ثم قاموا بتسليمه لقوات الأمن. وصرح يونس عداب لأنوال أن الاعتداء الذي تعرض جاء ضمن اعتداءات عدة على متظاهرين عزل قدموا لساحة بني مكادة من اجل التعبير عن حقهم في التضامن مع ما يحصل مع أهاليهم وإخوانهم بالريف، ولم يستثني أي أحد.

وأكد يونس عداب انه يعتزم تقديم شكاية لوكيل الملك بأحد المعتدين الذي تعرف عليه، وأمام الشهود ( رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، ونقيب سابق)، وسيتسلم شهادة طبية من مستشفى محمد الخامس تثبت الجروح ونسبة العجز.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.