المجلس الأعلى للحسابات يحل بمندوبية الصحة بخنيفرة

 

أكدت مصادر محلية أن لجنة تفتيش تابعة للمجلس الأعلى للحسابات حلت يوم الاثنين 01 يونيو 2015، بمندوبية الصحة بخنيفرة، من أجل افتحاص العديد من الملفات التي تهم بالاساس الموارد البشرية والصفقات وميزانيات التسيير المتعلقة بالمستشفى الإقليمي لخنيفرة.

ومما يثير التساؤل أن قضاة الحسابات قد سبق لهم أن حلوا بالمستشفى الاقليمي لخنيفرة في منتصف شهر يناير الماضي، حيث قاموا بالتحقيق في عدد من الحسابات التي تهم بالاساس الصفقات المنجزة.

كما أنه من المرتقب أن يقوم كذلك المفتشون بتفتيش عدد من المراكز الصحية الحضرية والإقليمية ومن المحتمل كذلك أن تتم زيارة المستشفى الإقليمي الذي لازالت أشغاله لم تكتمل به رغم انقضاء الآجال المحددة.

والجدير بالذكر، أن المجلس الأعلى للحسابات قد أعلن في تقريره الأخير عن عدد الاختلالات الخطيرة التي همت مشروع بناء المستشفى الإقليمي لخنيفرة، والتي تهم بالاساس التجاوزات المالية التي بلغت 8 ملايير أي بنسبة 76 % من التكلفة الأولية للمشروع، فضلا عن عدد من الاختلالات في المجال التدبيري للمسؤولين على إدارة هذا المشروع.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.