الكتابة الوطنية للنهج تدين عملية “التنقيل التعسفي” للمعتقلة وفاء شرف

أدانت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي ما أسمته “عملية التنقيل التعسفي للمعتقلة السياسية وفاء شرف” من السجن المحلي (سات فيلاج) بطنجة إلى سجن العرائش الإثنين الماضي 20 يوليوز 2015 .

واعتبر النهج الديمقراطي تنقيل وفاء خطوة انتقامية “لأنها تصدت إلى الممارسات الحاطة بحقوق السجينات من طرف موظفي السجن بطنجة”، وعوض -يضيف البيان-  الاستجابة إلى مطالب رفيقتنا عملت الإدارة السجنية بطنجة على التنكيل برفيقتنا والمس بكرامتها الأمر الذي قاومته بدخولها في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة. وبدل فتح تحقيق في النازلة وإنصاف المناضلة وفاء شرف عاقبتها المندوبية العامة للسجون بتنقيلها بالقوة إلى السجن المحلي بالعرائش.”

وأضاف حزب النهج الديمقراطي الذي تنتمي إليها المعتقلة وفاء أنه يتابع تراجع الأوضاع التي تعيشها وفاء بعد محاكمتها الصورية والحكم عليها “ظلما وعدوانا وتعرضها لسوء المعاملة وحرمانها من ممارسة حقوقها كمعتقلة سياسية”.
كما سجلت الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي تدهور أوضاع المعتقلين السياسيين بمختلف سجون المغرب الأمر الذي تشجبه وتحمل مسؤولية هدا التدهور إلى المندوبية العامة للسجون ومختلف إدارات السجون وتطالب بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسين.
ودعت الكتابة الوطنية في الأخير كل القوى المناضلة تكثيف جهودها وخوض النضال المشترك من اجل فرض الاستجابة لحقوق المعتقلين السياسيين وفرض إطلاق سراحهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.