الفيزازي يحقق حلم حياته.. يؤم الصلاة بالملك محمد السادس

أمّ محمد الفيزازي المعتقل السابق على خلفية ملف السلفية الجهادية وتفجيرات الدار البيضاء 2003 صلاة الجمعة اليوم وقام بالقاء الخطبة امام الملك محمد السادس في مسجد طارق بن زياد (كاسبرطا)، وكان قد سبق للفيزازي ان كتب على صفحته الفايسبوكية متمنيا ان تتاح له الفرصة يوماً لالقاء خطبة الجمعة امام الملك.
وهذا يعتبر الفزازي من أشد المدافعين عن “النظام المخزني” منذ خروجه من السجن بعد قضاء 8 سنوات فيه، فقد سبق له أن وصف من خرجوا للاحتجاج على قرار العفو عن البيدوفيل الاسباني دانيال كالفان أن وصفهم بالعاهرات مما خلف تنديدا واسعا من طرف النشطاء الذي شاركوا في احتجاجات واسعة أرغمت المؤسسة الملكية على اصدار اربع بلاغات في الموضوع والاقدام على الغاء العفو، كما سبق للفيزازي أن خرج في تظاهرة في طنجة مؤيدة للدستور غير أن المسيرة لم تكمل مسيرها نظرا للعدد الباهت جدا الذي حضر، وحينها صرّح الفيزازي أن رافضي الدستور هم مجرّد عدميين وشواذ ومفطري رمضان. رغم أن مسيرات الحركة في طنجة كانت تحضرها عائلة الفيزازي قبل اطلاق سراحه وكانت تحمل لافتات تطالب باطلاق سراحه وباقي معتقلي الرأي.

4 تعليقات
  1. محمد رحيم يقول

    == هذا يعتبر الفزازي من أشد المدافعين عن “النظام المخزني” منذ خروجه من السجن بعد قضاء 8 سنوات فيه===
    كان الأجدر بكم ألا تخرجوا عن الموضوع إلى هذه المتاهة ، استصغرتم الرجل و هو يؤم الصلاة بالملك ، نحن أولاد اليوم ، كان من المنطقي أن تصفوا لنا الرجل و هو يقدم الخطبة ، و تذكرونا بمواضيعها و هل كان الفيزازي من الشجاعة العلمية أن جال في المواضيع يقلبها و يسبر أغوارها ،
    و أن توضحوا إذا ما استطعتم ما غفل عنه الإمام و هو على محراب الجمعة بين يدي الله و تحت أنظار الملك ،

  2. الاسم (مطلوب) يقول

    لم نتجن على الرجل بل ذكرنا بما قاله وما يقوله، ما فعله وما يفعله، وهل هذا حرام؟ دفاعه عن النظام المخزني يصرح به هو جهارا نهارا فمالداعي الى اخفاء ذلك؟ نحن لم نستصغر احدا يا صديقنا ان كان هو من استصغر نفسه، ومهمة الصحافة هي هذه لا أن نكتب ما يرضاه صاحب السلطة فقط، سواء كانت دينية أو سياسية أو مالية…شكرا لك.

  3. rabat يقول

    ana atafi9 tolan wa 3ardan ma3a “mohamed rahim” ana hiya al mochkila in kana laho mostawa fil3ilm wa9adama khotba bi lmalik

  4. محمد رحيم يقول

    الفقرة الثانية من مقالكم خارج الموضوع ، بليغ الكلام عند العرب ، مقال المقام ،
    خطبة الجمعة على المنبر موضوع عام يشمل أنصار الإمام و معارضيه ، على اعتبار أن الرجل من علماء البلد و له ما يقوله في هذا الجانب ،أما سيرته الشخصية فما أكثر مواضيع مناقشاها
    لو أنكم أفردتم للرجل موضوعا بعنوان مثلا ، الرجل الذي أم الصلاة بالملك ، لكنا صفقنا لكم و استزدنا من علمكم / تحياتي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.