الـ “ OCP “ يطرد نقابيين بعد خوض وقفة إحتجاجية في آسفي

أقدمت إدارة شركة المناولة لعمال الوساطة الفوسفاطيين التابعة للمركب الشريف للفوسفاط في مدينة آسفي، على طرد امس الأثنين 22 يونيو، كاتب عام نقابة الإتحاد المغربي للشغل ونائبه وثلاثة أعضاء أخرين بسبب نشاطهم النقابي، بحسب تصريح الكاتب العام للنقابة في اتصال له بـ “ أنوال بريس “ .

وكان العمال عمال الوساطة الفوسفاطيين المنضوين تحت لواء نقابة الإتحاد المغربي للشغل، خاضوا وقفة احتجاجية أربعاء الأسبوع المنصرم، أمام أبواب مركب كمياويات المغرب على بعد مدينة آسفي بـ7 كلمترات، مطالبين إدارة المجمع الشريف للفوسفاط بتوسيع عملية الإدماج و الترسيم و فتح ماوصفوه بـ “حوار جدي و مسؤول “ مع المكتب النقابي لعمال شركات الوساطة الفوسفاطيين .

وكان عدد من العمال الذين فضلوا الدفاع عن حقوقهم عبر الجسم النقابي تعرضوا لتهديدات بالطرد و عدم احترام مدونة الشغل، وطالبوا إدارة “ الفوسفاط “ بضرورة الوقوف على الانتهاكات المذكورة.

ويُشار إلى أنه ليست هذه هي المرة الأولى، التي يتسبب فيها المركب الصناعي للفوسفاط في احتجاجات من طرف عدد كبير من العمال الذين يتهمون إدارة المصنع بالاستغلال وتسبب لهم في عاهاة إجتماعية خطيرة، إضافة لطردهم وحرمانهم من حقوقهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.