العثور على جثة عشريني داخل بئر بإقليم الجديدة

إهتزت ساكنة دوار “الفلالحة” بتراب جماعة أولاد حمدان بإقليم الجديدة، مساء أمس الإثنين 23 مارس الجاري، على وقع حادث وفاة شاب عشريني، عثر على جثته في بئر.

وأفادت مصادر مقربة من عائلة الضحية ل “أنوال بريس”، أن الشاب إختفى من المنزل منذ الأحد الماضي، الأمر الذي فرض على عائلته البحث عنه، حتى عثر عليه ميتا في بئر.

وأكدت نفس المصادر أن الشاب كان يعاني في مرحلة سابقة من بعض الاضطرابات النفسية، مما يرجح فرضية الانتحار، خصوصا أنه لم تظهر على جسد الضحية أية آثار للعنف، أو الإنتقام.

وأضافت نفس المصادر أنه في الوقت نفسه لا يمكن الجزم في سبب الوفاة، قبل أن يدلي الطبيب الشرعي بدلوه حول سبب الوفاة.

بالمقابل، انتقلت عناصر الدرك الملكي التابعين لسرية أولاد افرج، إلى عين المكان فور علمهم بالخبر، حيث قاموا بمعاينة المكان، واجراء بحث في اسباب وفاة الضحية.

فيما قامت سيارة نقل الأموات بنقل جثة الضحية، بعدما تم استخراجها من طرف شباب المنطقة، إلى المستشفى الإقليمي بالجديد، حيث ثم وضعه في مستودع الأموات إلى حين تشريح الجثة.

الصورة أرشيفية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.