الشبكة الامازيغية من أجل المواطنة بوجدة تستنكر استدعاء ناشطين من طرف الضابطة القضائية

استنكر فرع الشبكة الامازيغية من أجل المواطنة (أزطا) بوجدة استدعاء الناشطين علاي محمد وهو عضو المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان والسرغوشني حسن ناشط حقوقي وكلاهما عضوين ناشطين بتنسيقية وجدة ضد الحكرة من طرف الضابطة القضائية بولاية أمن وجدة.

كما أدان بيان الفرع ما أسماه “هذه الممارسة  اللاديموقراطية”، واعتبرها تتعارض مع الخطاب الرسمي حول دولة الحق والقانون و”تندرج في مسلسل التضييق على حرية التعبير والنضال السلمي والحضاري من أجل المطالبة برفع التهميش عن هذه المنطقة التي تعاني من الكساد التجاري بفعل غلق الحدود ومشاكل أخرى عديدة”.

وأعلن البيان تضامنه المطلق مع كافة الاحتجاجات السلمية والحضارية في هذه المنطقة وغيرها وعلى وجه الخصوص منطقة الريف والحسيمة واعروي والناظور والعيون الشرقية وكرسيف وبركان ووجدة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.