الشاب خالد يدان بسبب سرقته لأغنية “ديدي”

فضيحة من العيار الثقيل التي فجرتها المحاكم الفرنسية، بعدما أدانت “الشاب خالد” مغني الراي الجزائري، بتهمة سرقة أغنية “ديدي ” المعروفة عالميا، من مغني جزائري آخر يدعى الشاب رباح.

المحكمة الفرنسية أصدرت في حكمها بإرجاع كل الحقوق الخاصة بالأغنية المذكورة للشاب رباح، مع دفع” 200 ألف يورو “كتعويض عن السرقة التي قام بها خالد.

هذا، وأوردت جريدة ” لوفيغارو ” الفرنسية، أن محامي الشاب رباح أكد بأن شهرة “الشاب خالد “الذي يعتبر نجم عالمي بنيت على أكاذيب، وعلى السرقة.

وفي سياق متصل إعتبرت محامية النجم العالمي “الشاب خالد “الملقب “بملك الراي “، أن القرار غير منصف، لهذا سوف يتم اللجوء إلى الاستئناف، في الوقت الذي رفض في الشاب خالد التعليق على الموضوع استئنافه.

جدير بالذكر أن أغنية الشاب خالد، التي أصدرها سنة 1991 لاقت نجاحا باهرا في العالم انحاء العالم، رغم أن تاريخ الإصدار يعود إلى 1991، إلا أن المحكمة قررت تعويض الشاب رباح حقوقه ابتداء من سنة 2003، معللة ذلك بمبدأ التقادم.

ولقي الخبر نقاشا حادا بين نشطاء شبكات التواصل الإجتماعي “الفايسبوك،حيث إنقسم النشطاء بين المدافعين عن الشاب خالد معتبرين أن الأخير لا يمكن أن يقوم بذلك، وأن ما وقع فقط من أجل تشويه سمعته، وما بين المنتقدين له، حيث إعتبر أحد النشطاء،أن ما قام به شاب خالد جريمة يجب ان يعاقب عليها بالسجن،مع منعه من الغناء نهائيا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.