السلطات المغربية تحرم AMDH من تنظيم مخيماتها الصيفية

يستمر مسلسل التضييق على انشطة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بحسب ما صرح به عبد الإله بنعبد السلام نائب رئيس الجمعية خلال الندوة الصحفية ليوم الخميس 24 يوليوز، بحيث قررت السلطات منع المخيمات الصيفية التي كانت الجمعية تعتزم تنظيمها كما اعتادت كل موسم صيف.
وسبق أن حرمت السلطات أعضاء الجمعية من قاعات عمومية كانت تعتزم تنظيم ندوات وأنشطة الجمعية بها.
شد الحبل بين السلطات والجمعية المغربية لحقوق الانسان بات متكررا، وعلى واجهات عدة، بدءا من تصريح الوزير حصاد الذي اتهم الجمعية المغربية لحقوق الانسان وغيرها بتلقي الأموال، كما يتم تسخير بعض وسائل الإعلام في تشويه صورة مناضلي الجمعية والمس بحياتهم الشخصية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.