السلطات الأمنية بتطوان تشن حملة على أصحاب الدراجات النارية

تشن مصالح الأمن بتطوان ونواحيها حملة واسعة على مستعملي الدراجات النارية الذين يتم ضبطهم في وضعيات مخالفة للقانون أو لا يتوفرون على الوثائق القانونية للدراجات أو لا يتوفرون على خوذة واقية بالنسبة للسائق أو للمرافق.

وقد اسفرت الحملة الأمنية، عن حجز عدد من الدراجات النارية المشكوك في أمرها، أو التي تبين أنها تحتوي على اوراق مزورة، في حين سيتم إخلاء سبيل باقي أصحاب الدراجات، بعد التحقق من هوياتهم، وأن وضعيتها سليمة ومطابقة للقوانين.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن أوامر صارمة أعطيت لمراقبة وضعية الدراجات النارية نتيجة للفوضى العارمة التي يتسبب فيها اصحاب الدراجات النارية بالمدينة، وحسب مصدر امني فان الدراجات النارية كانت سببا في اكثر من نصف حوادث السير التي عرفتها مدينة تطوان ومنطقة الساحل الشمالي مؤخرا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.