السجن ثلاث سنوات لمغربيين بتهمة الإنتماء إلى تنظيم “داعش”

أنوال بريس: أ ف ب
حكمت محكمة مغربية الخميس بالسجن ثلاث سنوات على مغربيين متهمين بالانتماء الى تنظيم “الدولة الاسلامية” بعد ادانتهما في “قضايا ارهاب”

وكان المغربيان اللذان لم تكشف هويتيهما ملاحقين بتهم “تشكيل عصابة اجرامية بهدف تحضير وارتكاب اعمال ارهابية في اطار عمل جماعي” و”الانتماء الى مجموعة دينية محظورة”.

وبحسب المصدر ذاته فان الدفاع عنهما طلب تبرئتهما خصوصا بسبب نقص الادلة بشان “انتمائهما الى +الدولة الاسلامية+ في سوريا والعراق”.

واعلنت السلطات المغربية في نهاية سبتمبر تفكيك “خلية ارهابية” في شمال المملكة قالت ان عناصرها قرروا الانضمام الى مجموعة اسلامية متطرفة جزائرية بايعت تنظيم الدولة وتبنت خطف واغتيال الفرنسي ايرفيه غورديل.

وحكم في السابق بالسجن حتى خمسة اعوام على 12 مغربيا اتهموا بالسعي للقتال مع مجموعات اسلامية متطرفة في سوريا.

وتبت الحكومة المغربية مؤخرا مشروع قانون يهدف الى تعزيز التشريع لمكافحة الارهاب خصوصا بهدف التصدي لتجنيد رعايا المملكة ضمن “الدولة الاسلامية”.

ويشارك اكثر من الفي مغربي حاليا في القتال مع المجموعات الاسلامية المتطرفة في سوريا والعراق.

وتقول السلطات المغربية انها تخشى بالخصوص ان يستفيد هؤلاء المقاتلين المتطرفين من خبرتهم الميدانية لتنفيذ اعتداءات عند عودتهم الى المملكة واعلنت تشديد اجراءاتها الامنية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.