الزايدي ورفاقه ينشقون و يؤسسون “حزب الخضر اليساري الديمقراطي”

1364212521

قرر رفاق عمر الزايدي ومصطفى مريزق المستقيلون جماعيا من حزب اليسار الأخضر  خلق إطار سياسي جديد بعد تدارس عدد من الخيارات  التنظيمية في إطار عدة لقاءات عقدوها لهذا الغرض تظم أعضاء من المجلس الفدرالي لحزب اليسار الأخضر وأعضاء من الفروع والجهات وكان أخر هذه اللقاءات، الاجتماع الذي التأم فيه أكثر من 50 عضوا من 14 جهة،  يوم السبت الماضي بجمعية هيئات المحامين بالرباط.

خلال هذا الاجتماع الذي ترأسه عمر الزايدي ومصطفى مريزق والعريان محمد وسعيد ايبورك تم تشكيل لجنة تحضيرية للإعداد للمؤتمر التأسيسي لحزب أطلقوا عليه اسم حزب الخضر اليساري الديمقراطي، وبهذا يكون رفاق الزايدي قد قطعوا حبل الارتباط نهائيا بحزب اليسار الأخضر الذي يترأسه محمد فارس، أو اتخاذ أية وجهة تنظيمية أخرى.

وجاء في مسودة الورقة الإطار التي تم عرضها خلال نفس اللقاء، أننا نسعى لبناء تجربة سياسية جديدة متميزة من حيث التفكير والسياسة والتنظيم والممارسة والعلاقات الداخلية ومن أجل سق الطريق لتجربة سياسية جديدة تعتمد الايكولوجيا السياسية كأساس للفعل السياسي والاجتماعي.

وأكدت الورقة كذلك على أن هذا الحزب  الجديد هيئة لتنظيم فعل المواطنين والمواطنات، يبلور برامجه الوطنية والقطاعية والجهوية بالمشاركة الفاعلة للناس مما يجعل الإطار ملكا للناس وليس العكس وهذا يتطلب امتلاك فلسفة جديدة في العمل السياسي تتجاوز ثقافة “الزعامة الملهمة” التي تأتي بكل  بالحلول، إلى مؤطر للبحث والدراسة ومنظم للفعل الميداني المشارك  في حركية المجتمع باستمرار، مما يتطلب اعتماد الديمقراطية التشاركية والتعاقد المستمر والمفتوح بين الإطار والمواطنين والمواطنات

تعليق 1
  1. رشيد يقول

    المقال خاص بالوطن 24

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.