الديوان الملكي ينفي إجراء مكالمة مع الرئيس النيجيري

أفاد بلاغ للديوان الملكي الثلاثاء 10 مارس، بأن المملكة المغربية تبدي اندهاشها للادعاءات الغريبة لنيجيريا، التي تحدثت عن اجراء اتصال هاتفي مزعوم لم يتم إطلاقا، بين  الملك محمد السادس  والرئيس النيجيري.

وأضاف البلاغ أن الديوان الملكي ينفي بشكل قاطع الادعاءات الكاذبة للسلطات النيجيرية والتي تحدثت عن إجراء اتصال هاتفي مزعوم  الملك ورئيس جمهورية نيجيريا.”

كما أعلنت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الثلاثاء 10 مارس، أن المملكة المغربية قررت الاستدعاء الفوري لسفير المغرب بأبوجا ل”لتشاور”.

كما قرر المغرب استدعاء الفوري للسفير المغربي بأبوجا لـ”التشاور” حسب ما أعلنت عنه وزارة الشؤون الخارجية والتعاون اليوم الثلاثاء.

وأضافت الوزارة في بيان لها أنه “على عكس ما زعمته السلطات النيجيرية لدى سفير المغرب بأبوجا ووسائل الاعلام المحلية، فإن المملكة المغربية تؤكد ، بشكل واضح وحازم، أنه لم يتم إطلاقا اجراء أي اتصال هاتفي بين الملك محمد السادس، ورئيس هذا البلد”.

وأقر البيان أن الملك بالفعل رفض طلب السلطات النيجيرية ” بالنظر لكونه يندرج في إطار المناورات الانتخابية الداخلية، وبالنظر للمواقف العدائية لهذا البلد إزاء الوحدة الترابية للمملكة”.

وعبرت المملكة المغربية ” عن استغرابها وتنديدها بهذه الممارسات التي تتناقض مع الاخلاق ومع روح المسؤولية التي يتعين أن تسود العلاقات بين الدول”.حسب لغة البيان.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.