الدحماني ضحية الإعتداء على جمهور “اتحاد طنجة” يستفيق من غيبوبة دامت 11 يوما

استفاق صباح اليوم الأربعاء 08 أكتوبرعبد العالي الدحماني، ضحية الإعتداء الذي تعرض له جمهور اتحاد طنجةن من غيبوبة دامت 11 يوما بمستشفى السويسي بالرباط وتبادل بعض الكلمات مع والدته التي زارته بالجناح الذي يرقد فيه منذ يوم الإثنين 28 شتنبر الماضي.

وتناقلت صفحة أنصار ومحبي اتحاد طنجة صورة الدحماني (19 سنة) ، وهو طريح الفراش رفقة والدته، كما قام وزير الشبيبة والرياضة محمد أوزين بزيارة للدحماني صبيحة اليوم لتفقد حالته الصحية، وكان العديد من محبي وأنصار “الإتحاد” قد “هاجموا” الصفحة الشخصية لأوزين على الموقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك ووضعوا تغريدات عبارة عن هاشتاك #كلنا_عبد_العالي_الدحمان.

10371964_983605471665360_854356755582333200_n

وتجدر الإشارة أن جمهور اتحاد طنجة لكرة القدم تعرضت لإعتدا شنيع مساء الأحد 28 شتنبر 2014 عبر الطريق السيار الرابط بين الرباط والقنيطرة منة طرف بعض المشاغبين المحسوبين على فرق العاصمة وذلك مباشرة بعد عودتهم من الدار البيضاء حيث تابعوا مباراة فريقهم “الإتحاد” ضد الراسينغ البيضاوي التي انتهت لصالح متزعم بطولة القسم الثاني فارس البوغاز بهدفين لصفر، وعلى إثر هذا الإعتداء أصيب الشاب عبد العالي الدحماني بحجرة طائشة نقل على إثرها إلى المستشفى وظل في غيبوبة دامت 11 يوما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.