الداخلية: المراسلة بين الفيزازي والمخابرات “مزورة”

أفاد بلاغ لوزارة الداخلية، أن نسخة من مراسلة مزعومة منسوبة للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني نشرتها مواقع إلكترونية هي “وثيقة مزورة”.

وأوضح البلاغ أن بعض المواقع الإلكترونية قامت بنشر نسخة من مراسلة مزعومة منسوبة للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني وتتحدث عن علاقات تعاون مزعومة كانت قائمة بين مصالح هذه المديرية ومحمد الفيزازي عندما كان رهن الاعتقال بالسجن المدني بطنجة.

وأبرز المصدر ذاته أن التحريات المعتادة مكنت من إثبات أن الأمر يتعلق “بدون شك بوثيقة مزورة بشكل صارخ”.

وأضاف البلاغ أن الابحاث التي تم إجراؤها بهذا الخصوص، أظهرت أن هذه الوثيقة المزورة تعود إلى المدعو هشام بوشتي الذي كان أول من نشرها على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وأشار إلى أنه “سيتم تحريك المتابعة القضائية في حق مرتكب هذا الفعل الذي يهدف إلى المس بمصداقية عمل المصالح الأمنية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.