الحكم على أسامة الخليفي بأربع سنوات سجنا نافذة.

أدانت المحكمة الابتدائية بالرباط أسامة الخليفي، الناشط السابق في حركة 20 فبراير وعضو المجلس الوطني الذي جُمدت عضويته مؤخراً من طرف لجنة الاخلاقيات بذات الحزب، بأربع سنوات سجنا نافذا مع تحميله صائر الدعوى.

ووجهت النيابة العامّة للخليفي تهمة “هتك عرض قاصر بدون عنف” بناءً على شكاية تثير التغرير بذكر قاصر ومحاولة هتك عرضه، كما عرف سير مقاضاة لخليفي زيادة النيابة العامّة لتهمة “الإهانة” ضمن الملف بعد إقدام لخليفي على توجيه انتقاد حادّ اللهجة لممثل الادعاء العام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.