الحكم ببراءة مُغتصب “طفل الفنيدق” يثير استغراب الفعاليات الحقوقية

 filemanager

قضت محكمة الاستئناف بتطوان اليوم ببراءة المتهم باغتصاب طفل في الملف المعروف بطفل الفنيدق.

هذه القضية المعروفة اعلاميا نتيجة ملابساتها الغريبة والمتمثلة في بقاء المتهم في هذه القضية طليقا رغم صدور حكم استئنافي في حقه بسنتين سجنا نافذا بعد حكم بالبراءة في المحكمة الابتدائية

القضية وبعد وصولها الى مرحلة النقض كشفت عن تلاعبات شابت هذا الملف وهو ما استاءت منه الفعاليات الحقوقية التي تتابع هذا الملف ومارست ضغوطا من أجل اصدار حكم وتنفيذه في هذه القضية ولكن حكم البراءة الجديد هذا كان مفاجأة بالنسبة للفعاليات الحقوقية  بمدينة تطوان .

ومن المحتمل أن تخرج هيئات حقوقية ببيانات استنكارية في الموضوع نظرا لخطورة الموقف، إذ في الوقت الذي تشدد فيه الجمعيات الحقوقية على ضرورة حماية الطفولة من كل أشكال العنف مهما كان ضد الأطفال، ها هو القضاء يسير في الإتجاه المعاكس ويحمي المعتدين، فهل يتدخل وزير العدل والحريات لإعادة فتح تحقيق في الموضوع الذي شابته خروقات وتلاعبات تمس بإستقلالية القضاء بالمدينة.؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.