الحاقد يعانق الحرية ورفاقه باتوا ليلة كاملة في انتظاره أمام باب السجن

غادر قبل قليل (في حدود 09:25) معاذ الحاقد اسوار سجن عين البرجة بالدار البيضاء بعد قضاءه لأربعة أشهر سجنا نافذا كان قد أدين بها أدين بها ابتدائيا على خلفية اعتقاله يوم 18 ماي الماضي أمام المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء أثناء عزمه متابعة مباراة الرجاء البيضاوي والمغرب التطواني.

وفي تصريح لـ”أنوال بريس” قال خالد أبو رقية الناشط الفبرايري والإعلامي أن معاذ يتمتع بمعنويات مرتفعة وفي صحة جيدة، وقد وجد في استقباله عدد من مناضلي حركة 20 فبراير القادمين من مدن مراكش، بني ملال، الجديدة والدار البيضاء، وأضاف المتحدث أن شباب الحركة قضوا ليلة كاملة مرابطين أمام سجن عين البرجة ينتظرون خروج معاذ بلغوات لإستقباله أمام أنظار عناصر الشرطة.

وفي موضوع ذي صلة ينتظر أن تبدأ بعد لحظات أطوار محاكمة معتقلي 06 أبريل التي سيحضرها عدد من الحقوقيين وشباب حركة 20 فبراير الذين كانوا في استقبال الحاقد.

10551717_10202763839208065_6647394318646830559_o

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.