الجودة أي استراتيجية ناجحة لمقاولات المغرب شعار لقاء بمدينة طنجة

في إطار  الأسبوع  الوطني  للجودة المقام على  الصعيد  الوطني ما  بين التاسع  والثالث  عشرة  نونبر الجري، الحامل لشعار: الجودة أي استراتيجية ناجحة  لمقاولات  المغرب، نظمت مندوبية وزارة الصناعة والتجارة  والاستثمار والاقتصاد  الرقمي بطنجة، بشراكة مع غرفة  التجارة والصناعة  والخدمات لجهة  طنجة تطوان الحسيمة و الاتحاد  المغربي  للجودة،  بعد  زوال  يوم الخميس  المنصرم بفندق  رويال موغادور بطنجة، لقاء جهويا.

بحيث أقر  محمد  البشير المهدي مدير غرفة  التجارة  والصناعة  والخدمات  لجهة  طنجة  تطوان  الحسيمة بأن  المقاولات  المغربية  تعيش في  الفترة  الراهنة أزهى أيامها بفضل  كفاءات  الشباب  المسير  والعامل بها، مما  يبشر بجودة عالية للمنتوج  الصناعي الذي سينفتح على  الأسواق  الإفريقية في  المستقبل  القريب.

في حين  قدم  حفيظ شاكرا مندوب مندوبية التجارة والصناعة بطنجة، تدخلا حول  مراقبة  الجودة  اعتمادا  على قانون 09-24 الخاص بأمن  الجودة  والخدمات، جعل  ثمانون  في المائة  من المنتوجات  المغربية  مراقبة،  بفضل تسريع المساطر القانونية من أجل كسب  ثقة المستهلك، نتيجة تحمل العاملين مسؤوليتهم  الكاملة، لتقوية  خدمات  الأسواق.

ليختتم  اللقاء بعرض سلوى ابن يعقوب وكيلة عامة سما للتأمينات أكسا التأمين المغرب،تناولت  فيه تدبير  الأخطار في كنه  الجودة،  مستفسرة عن  ما  هي  السبل  الكفيلة لإنجاح  المقاولات المغربية  مستقبلا؟ متطرقة  لثقة  الزبناء في  الشركات  المتعاملين  معها، بحكم  الشركات مجال  مفتوح على  الكل، سواء الموزعين المستهلكين وغيرهم.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.