الحملة الانتخابية للبام تغضب الفعاليات السياسية والجمعوية بمدينة طنجة

  منذ  بدء الحملة الانتخابية، وفؤاد  العماري رئيس الجماعة الحضرية، يستغل المعلومات الشخصية لمجموعة من الفعاليات  التي  حضرت الأنشطة المنظمة من طرف الجماعة  الحضرية، باستغلال البريد الالكتروني  والأرقام  الهاتفية، التي  هي  في  الأصل معطيات   شخصية  تستعمل  فقط  في  الإخبار  بانعقاد  الأنشطة  والاستدعاء إليها،  بدل جمعها وتكليف  خلية الأصالة  والمعاصرة العاملة في الحملة الانتخابية، بإرسال رسائل متكررة عبر  البريد الالكتروني، والأرقام  الهاتفية، تدعو  صراحة  إلى  التصويت  على رمز  الجرار.

  وذلك  بحكم  الجماعة  الحضرية،  عرفت خلال ولايتها السابقة مشاريع  مهيكلة،  كان  للجماعة  الحضرية دور  كبير  فيها، مع  وجود  بعض الرهانات  التي  لم  يسمح  الوقت  لبلورتها  على أرض  الواقع،  لذلك يدعو فؤاد  العماري الكل من أجل  التصويت  على  رمز  الجرار، أو  بعبارة  أصح  اللي  بغا  المعقول  ايصوت  على التراكتور.

 وهذا  الأسلوب أغضب مجموعة من الفعاليت الجمعوية والسياسية بمدينة ذات البحرين، خاصة منها المتخذة موقف  المقاطعة  الانتخابية، نتيجة بعث رسائل  نصية  قصيرة على  أرقامها  الهاتفية، وبريدها  الالكتروني،  مطالبة العمدة  وحزبه  “بالكف  عن  هاته  التصرفات الصبيانية” التي  لا تمت  للأخلاق  بصلة، متوعدين  إياه  برفع  دعوة  قضائية  ضده في  حالة  استمراره في هذا  الفعل الشنيع.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.