الجمعية المغربية لصحافة التحقيق (أمجي) تستنكر المضايقات التي تتعرض لها

أصدر المكتب الوطني للجمعية المغربية لصحافة التحقيق (أمجي) بيانا استنكاريا ضد ما أسمته ب”الهجمة الشرسة التي تستهدف الجمعية منذ 2014″.

وذكر البيان سلسة الخروقات التي تعرض لها بعض نشطاء الجمعية، خاصة الصحفي هشام منصور الذي سبق ان تعرض لاعتداء جسدي وسط الشارع العام، ثم بعد ذلك تم الزج بهشام في السجن محكوما بمدة 10 أشهر في ملف مطبوخ حسب بيان الجمعية، كما استدعي ايضا يوم 25 غشت الماضي لاستنطاقه حول برنامج “الميلتيمديا” وهو نفس الموضوع الذي استنطق من أجله الصحفي والناشط في الجمعية صمد عياش، ووجهت لهما تهما خطيرة تتجلى في ” زرع الفتنة وزعزعة ولاء المواطنين والإساءة إلى صورة المغرب في الخارج ” حسب البيان، اضافة الى التحقيق مع الصحفية مريم مكرم باعتبارها رئيسة سابقة للجمعية.

وندد البيان بمنع عضوها صمد عياش من السفر الى تونس يوم 25 غشت الماضي لحضور دورة تكوينية حول الاعلام، كما دعا كل الغيورين الى مساندة (أمجي) من أجل تجاوز المعيقات الادارية والامنية.

صورة الصدارة: الصحفي الناشط صمد عياش في احدى الوقفات المدافعة عن حرية التعبير

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.