الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بوجدة تطالب والي أمن الجهة الشرقية بفتح تحقيق.

في مراسلة لها لوالي امن الجهة الشرقية ( توصلنا بنسخة منها) على إثر التعنيف الذي تعرض له مؤخرا المعطلون في إطار المجموعة المحلية للمجازين المعطلين بوجدة ، طالبت الجمعية المغربية لحقوق الانسان السيد والي الأمن بفتح تحقيق في التعنيف و كل أساليب الشتم و السب الذي تعرض له أفراد المجموعة وكذلك في الاعتقال الذي تعرض له أحد افرادها.

كما طالبت أيضا الجمعية بقتح تحقيق عاجل مع أحد ضباط الشرطة بالمدينة المسمى عياد عبد القادر وذلك عن سلوكه الانتقامي و شططه في استعمال السلطة (حسب المراسلة.)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.