الامن الفرنسي يتمكن من تحديد هوية منفذي الهجوم على مقر مجلة شارلي ايبدو

أعلن الموقع الفرنسي “ميترو نيوز” استنادا الى مصادره الخاصة أن الامن الفرنسي تمكن من تحديد هوية منفذي الهجوم على مقر مجلة شارلي ايبدو .
يتعلق الامر حسب الموقع الاخباري بأخوين فرنسيين اسم احدهما سعيد والاخر شريف، يبلغان من العمر 32 و34 وانهما ازدادا بفرنسا ويسكنان الضاحية الباريسية، اما الثالث فيبلغ من العمر 18 سنة لم تحدد جنسيته بعد ولم يعرف محل سكناه، اذ يبدو ليس له سكن قار، وكان مسجلا في احدى الثانويات الباريسية.

نفس الموقع الاخباري أورد أن احد الاخوين كان معروفا بميولاته المتطرفة لدى الشرطة الفرنسية منذ سنة 2005، وكان تحت المراقبة بسبب اتهامه بتجنيد ارهابين للالتحاق بالعراق انذاك.
تجدر الاشارة أنه لم تصدر تصريحات من الداخلية والامن الفرنسي حول هوية هؤلاء، ولا صدر تأكيد رسمي على أن هؤلاء هم فعلا مرتكبي الهجوم، بل هم مشتبه بهم يجري حاليا البحث عنهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.