الاتحاد المغربي للشغل بالحسيمة يكسر حظر الاحتجاج بالمدينة وينظم وقفة احتجاجية

نظم الاتحاد المغربي للشغل بالحسيمة وقفة احتجاجية مساء يوم الجمعة 09 مارس اعتبرت ناجحة وعرفت التفافا من قبل الشغيلة، وكسرت حظر كل اشكال الاحتجاج بالمدينة، وعرفت مشاركة فعاليات نقابية وحقوقية بالمدينة.

وجاءت هذه الوقفة التي دعى اليها الاتحاد الاقليمي في اطار الحملة الوطنية ضد الهجوم على الحريات النقابية و ضد المشروع التكبيلي للاضراب، وطالب مناضلو الاتحاد المغربي للشغل بإرجاع المطرودين من عمال الحراسة بمستشفى محمد الخامس، ورفعت شعارات بالوقفة تفضح سياسة الحكومة على المستوى الوطني و المحلي و خاصة فيما يتعلق بوضعية البحارة الذين أصبحوا عاطلين عن العمل، حيث هاجر العديد من البحارة قسرا بحثا عن مورد رزق خارج ساحل الحسيمة ،و نفس الوضعية تنطبق على سائقي سيارات اﻷجرة الذين يمكثون أيام بالمحطة الطرقية دون عمل.

وردد المشاركون بالوقفة شعارات مطالبة بمستشفى جامعي، وجامعة وغيرها من مطالب الحراك الشعبي بالريف: كما طالب المتظاهرون بإطلاق سراح المعتقلين على خلفية حراك الريف والذين خرجوا من أجل المطالب الاقتصادية والاجتماعية والحقوقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.