الأمن الإسباني يُخلص مهاجراً مغربياً من خاطفيه بقرطبة بينهم إمرأة

تمكنت عناصر الأمن الإسباني تخليص مهاجر سري مغربي من قبضة خاطفين من بينهم امرأة، في مدينة قرطبة بالجنوب الإسباني وحسب مصادر صحفية فقد جرى اعتقال الخاطفين الثلاثة بعدما احتجزوا مهاجرا مغربيا كان حل بالتراب الإسباني بطريقة غير شرعية، بمساعدة منهم غير أنه حاول النصب عليهم بعدم أداء ما يقع على عاتقه مقابل تهجيره.

وحسب التحقيقات مع الخاطفين ثبت أن المهاجر المغربي مدين للخاطفين بمبلغ يقدر بستة آلاف أورو، نظير تهجيره بشكل سري من المغرب إلى إسبانيا، غير أن المهاجر شرع يتلكأ في الأداء مما حذا بالخاطفين إلى احتجازه لحين حصولهم على مستحقات التهجير.

عناصر الامن الاسباني عثرت على الضحية المغربي مقيدا وممددا على الأرض في بناية بمدينة قرطبة يحمل علامات التعذيب في مختلف انحاء جسده،، وقد أحيل على المستشفى لحين استكمال التحقيقات وبعدها يتم ترحيله نحو المغرب.

 

ونقلت وكالة إيفي الإسبانية للانباء، عن بلاغ أمني، أن الخاطفين الثلاثة ينتمون إلى شبكة تهجير دولية، تنشط في منطقة مضيق جبل طارق، وأن السلطات الأمنية الإسبانية كانت قد اعتقلت منهم عشرة افراد ووجهت إليهم تهم تكوين عصابة تنشط في مجال الهجرة السرية من المغرب نحو الضفة الأوربية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.