اعترافات نصف مجنون

1-المدن الليلية

اعشق المدن الليلية

لان ليلها يدثر

عورة ناسها وبياض جلباب

وروتينية مواطن صغير

وسواد قلوب كثيرة

فاولاد الليل كثر:

العاهرات والسكارى والكتب…

وهم اوفياء ولايقولون اف

وإن لم تصدقوا، فاسألوا الورود

التي كان يلتهمها محمد شكري

ومغامرات كل متسول لحب افلاطوني

كان يعشق العين والليل

ويعلن صراحة انه

ضد كل من يحاول جعل هذه الحياة

نصيحة او قمامة شعور..

او سجنا لعصفور

            

2- انتحار مدرس ميت

عاش كانه لم يكن

كان يحب الدوائر الصغرى

و خطب فقيه الحي

وبنت الجيران ومدرسة الحي

واستمر في طاعة فقيه الحي

وتزوج بنت الجيران

واصبح معلما في مدرسة الحي

فهو عاشق للقرب والعلب

ولم يزر يوما صالة سينما

او حانة او كتابا عليلا

يبصق كلمات من شدة المرض

3- غرق في كأس

اني اغرق… اني اغرق ..

في كأس خمرة و شبح أغنية

ورواية بوهيمة

اني اغرق في ليل المدينة

وبين بؤس فخدي عاهرة

وسيرة كاتب مجنون

اني اغرق …اني اغرق

في جمال وردة وصرخة حياة

ورائحة خبز صباحي

بعد ليلة بيضاء في محاولة

لانقاد نفس تتسول عدم السباحة

في بحيرة من قذارة شبه حياة

افلا اغرق؟

4- تبا

تبا لكم ، ولبشاعتكم

تبا لكل فيلم رديء و لاقصوصة رجل صغير

تبا لآكلي الورود و تجار الورع

تبا لنصيحة فقيه وخطبة رجل سياسة

تبا لصاحب سلطة او مال او شبه حياة

تبا لعبيد الايديولوجيات و مرددي الشعارات

تبا لي ولكم ولجميع …….

فانا لم اعد اؤمن بشيء

ماعدا بجسمي النحيل

وباكل لذيذ وكاس نبيد

وصرخات كتب

وشيء من الاحلام

وكثير من الرفض

5- مع جاك بريل

اتعجب لعاشق الشقراوتين

يصرخ بسمرة

ليدمي قلبا او محبرة

ويعلن وفاة بحار في فم عاهرة

ويلبس بذلة ليرسم قبلة

في جحيم الحيوات بكل اناقة

هؤلاء الناس سيدي

يحبون صراخ روحك

ورقصات هنود جسدك الحمر

حول نيران كلماتك

هؤلاء الناس سيدي

يحترقون بآهات بحارة امستردام

وبطلة فريدا وبضجيج كؤوس مدمنك الخمروي

هؤلاء الناس سيدي يفتقدونك

لانهم سيدي صياديو ارواح

وبقايا بشر

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.