اعتداء “مجهولين” على ناشط في حركة 20 فبراير بطنجة

تعرض الناشط في صفوف حركة 20 فبراير بطنجة “عبد الإله عليلبيت،”لإعتداء من طرف “مجهولين” في واضحة النهار أمس الجمعة 27 مارس بطنجة.

وحسب أصدقاء الضحية فهذا الأخير فوجئ بهجوم من طرف عناصر مجهولة تعترض سبيله وتنهال عليه بوابل من الضربات الموجعة في مختلف أنحاء جسده، وهو في طريقه للمشاركة في وقفة احتجاجية لفراشة سوق بنديبان الذين يخوضون سلسلة من الإحتجاجات ضد ما أسموه ” تحرش السلطة ومنعهم من مزاولة نشاطهم”.

وأضاف أحد رفاق الضحية أن زميلهم “أصيب على مستوى كل الجسد و بالخصوص على مستوى الرأس و الوجه الأمر الذي جعله يفقد الوعي و يلقى مرميا على الأرض , مع العلم أن هاته العناصر لم تحاول سرقة أي من الأغراض الشخصية ( هاتف, نقود…).

تجدر الإشارة أن الناشط الفبرايري “عليلبيت” سبق وأن اعتقل في وقت سابق عندما كان يتابع دراسته الجامعية لأسباب تتعلق بمشاركته في احتجاجات طلابية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.