اضراب عام ناجح بجرادة وأخنوش يعقد لقاءين بالمدينة مساء اليوم هذه تفاصيلهما

محمد المساوي

تشهد مدينة جرادة في هذه الاثناء مسيرة شعبية حاشدة تتويجا للاضراب العام الذي قررته لجنة الحراك الشعبي في برنامجها الاسبوعي للاحتجاج، وأفادت مصادر من لجنة الحراك ل”أنوال بريس” أن اضراب اليوم كان ناجحا 100% حيث شاركت فيه كل القطاعات، من التعليم والجماعات المحلية والمحلات التجارية، بينما انطلقت مسيرات من جل احياء المدينة رغم الامطار، في اتجاه ساحة الشهداء حيث سيعقد تجمع جماهيري للتداول في جديد الحراك.

من جهة أخرى أفاد مصدر نقابي بالمدينة أن الاطارات النقابية والحقوقية التي وقعت على بيان الاضراب العام بالاضافة الى لجنة الحراك، عقدت صباح اليوم لقاءً مع والي الجهة، سمي لقاءً ترتيبيا للذي سيُعقد مساء اليوم مع الوزير اخنوش، وحضر لقاء الصباح الترتيبي الى جانب الوالي كل من مدير الطاقة والمعادن بوزارة اخنوش وكذا مدير المكتب الوطني للماء والكهرباء بالاضافة الى مسؤولين اخرين، وقدم خلال اللقاء والي الجهة عرضا حول الاجراءات التي تقترحها الدولة للتجاوب مع مطالب المحتجين، كما نُوقشت عدة نقط في اطار مقترحات الحلول هذه.

وكانت السلطات المحلية قد استدعت امس رؤساء الجماعات والبرلمانيين ومسؤولي الاحزاب السياسية بالمدينة الى جانب لجنة الحراك والنقابات الموقعة على بيان الاضراب العام للقاء اخنوش مساء اليوم في لقاء موحد، غير أن لجنة الحراك والنقابات الموقعة على بيان الاضراب رفضوا الجلوس مع كل هؤلاء في نفس اللقاء، وهددوا بمقاطعة لقاء الوزير اذ ما تم الاصرار على اشراك المنتخبين والجمعيات المدنية ومسؤولي الاحزاب السياسية في المدينة في نفس اللقاء.
إلى حدود ليلة الامس كان الوضع هكذا، لكن صباح اليوم عادت السلطات المحلية واستدعت لجنة الحراك والنقابات من أجل عقد لقاء ترتيبي مع الوالي وبعض المدراء المركزين، وخلال اللقاء تم الاتفاق على أن يعقد الوزير اخنوش والوفد المرافق له لقاءين منفصلين؛ واحد يخصص لرؤساء الجماعات والبرلمانين والاحزاب السياسية والجمعيات المدنية، ولقاء اخر يخصص للجنة الحراك والنقابات الموقعة على بيان الاضراب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.