استئنافية الحسيمة تفرج عن معتقلي مباراة الجيش

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بالحسيمة صباح اليوم الثلاثاء 06 يناير 2015 بمنح السراح المؤقت لخمسة مشجعين ينتمون لألتراس “ريفنيوس”، مقابل كفالة مالية قدرها 2000 درهم لكل واحد منهم.
وتوبع المشجعون الخمسة الذين أفرج عنهم صباح اليوم مجموعة من التهم منها تعطيل المرور، ومضايقات عن طريق وضع أشياء في الطريق العام، والتسبب عمدا في إلحاق خسائر مادية بمملوك منقول الغير، والضرب والجرح، والرشق بالحجارة، والتجمهر المسلح والمشاركة في ذلك.
وكانت الوكيل النيابة العامة بنفس المحكمة زوال يوم الثلاثاء 30 دجنبر 2014، قد أحالت 5 شبان من مشجعي “أولتراس لوس ريفنيوس”، على غرفة الجنايات، فيما أحالت شاب قاصر على قاضي الاحداث،عقب المواجهات التي اندلعت بين مشجعين محسوبين على جمهور كلا الفريقين.
واستقبل المعتقلين الخمس بعد الافراج عنهم أمام السجن المدني بالحسيمة العديد من المواطنين والمشجعين المنتمين لجماهير شباب الريف الحسيمي.
يذكر أنه اندلعت مواجهات عنيفة بين مشجعين محسوبين على فريقي الشباب والجيش، بدأها جمهور الجيش الملكي بشعارت استفزازية في حق مدينة الحسيمة وجمهورها، رد عليها بعض المحسوبين على مشجعي الفريق الحسيمي بالمثل، تحولت الى مواجهات بكل من امزورن وبني بوعياش، أسفرت عدة اصابات في صفوف مشجعي الفريق العسكري.
alhoceima

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.