ارتفاع كميات سمك الصيد الساحلي والتقليدي من دون انخفاض في أسعارها

حسب المكتب الوطني للصيد فإن قيمة الكميات المفرغة من منتوجات الصيد الساحلي والتقليدي بلغت في نهاية غشت 2014 أزيد من 3,86 مليار درهم، أي 759 ألفا و817 طنا، مسجلة بذلك استقرارا على مستوى الوزن وارتفاعا ب7 في المئة على مستوى القيمة، مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية.
وأوضح المكتب ضمن إحصائياته الأخيرة المقدمة حول الصيد الساحلي والتقليدي بالمغرب لشهر غشت 2014 ، أن قيمة الأسماك السطحية المفرغة، في نهاية غشت 2014 ، بلغت أزيد من 1,63 مليار درهم، مقابل أزيد من 1,6 مليار درهم قبل سنة، أي بزيادة تصل إلى 2 في المئة على مستوى كل من القيمة والوزن.
وعزا نفس المصدر هذه الزيادة بسبب ارتفاع قيمة الكميات المفرغة من السردين، وأبو سيف، والشرن، وبونيت صاردا على التوالي ب 12 في المئة و16 في المئة و21 في المئة و83 في المئة.
في حين عرفت قيمة السمك الأبيض ارتفاعا بنسبة 10 في المئة، في حين ارتفع وزنه بنسبة 2 في المئة، لتصل قيمته بذلك إلى 960,93 مليون درهم في نهاية غشت 2014. من جانبها، تراجعت الطحالب ب 65 في المئة في قيمتها، وب 57 في المئة في وزنها، أي إلى 14,17 مليون درهم نهاية غشت 2014 ، مقابل 40,75 مليون درهم في نهاية غشت 2013. وعلى مستوى الموانئ، يضيف المصدر ذاته، سجلت الكميات المفرغة بالواجهة المتوسطية ارتفاعا ب 34 في المئة في القيمة، وانخفاضا ب 4 في المئة في الوزن نهاية شهر غشت مقارنة مع السنة الماضية، أي 139,51 مليون درهم، مقابل حوالي 104,22 مليون درهم. كما ارتفعت كميات تفريغ الصيد الساحلي والتقليدي بالمحيط الأطلسي بنسبة 3 في المئة على مستوى الوزن واستقرت على مستوى القيمة في حوالي 1,5 مليار درهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.