احتجاجات موظفي جماعة أزلاف ضد رئيس الجماعة تنتقل إلى عمالة الدريوش

6413338-9675722

قرر المكتب الإقليمي بالدريوش والناظور للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات –التوجه الديموقراطي- وتزامنا مع الإضراب الوطني الذي أعلنت عنه ذات النقابة، تنظيم وقفة احتجاجية إقليمية يوم الخميس 27 مارس 2014 أمام مقر عمالة الدريوش على الساعة 11 صباحا للتنديد بما اعتبره المكتب الإقليمي ”  قرارات انفرادية وانتقامية يتخذها رئيس جماعة أزلاف في حق ممثلي الفرع النقابي و “تجاهله التام لطلبات الحوار التي تقدمت بها الأجهزة المحلية، الإقليمية والجهوية للجامعة الوطنية، إضافة إلى استمراره في تمزيق بيانات النقابة التي يتم تعليقها بالجماعة”،
وتأتي الوقفة كذلك حسب بلاغ المكتب الإقليمي بعد أن تم رصد “مجموعة من الاختلالات التي تعرفها عملية تدبير شؤون الموظفين في بعض الجماعات المحلية بالاقليم، وعدم تفعيل خطوات عملية من طرف السلطات الوصية على القطاع لضمان حسن تسيير الموارد البشرية واحترام المقتضيات القانونية المتعلقة بذلك”.
من جهة أخرى دخلت اللجنة الإدارية للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات     – إ م ش التوجه الديموقراطي- على خط الصراع الذي تعرفه جماعة أزلاف بإقليم الدريوش بين رئيسها وموظفين ينتمون لذات النقابة، حيث أعلنت في اجتماعها المنعقد يوم 08 مارس بالرباط عن “دعمها للوقفة الإقليمية بالدريوش التي ستتم أمام مقر عمالة الدريوش يوم 27 مارس 2014 للتضامن مع فرع الجامعة بأزلاف الذي تتعرض فيه الحريات النقابية لهجوم غير مسبوق، والاستعداد لتنظيم قافلة تضامنية إلى إقليم الدريوش وجماعة ازلاف سيتم الإعلان عن تاريخها لاحقا بتنسيق بين المكتب الوطني والمكتب الجهوي و المكتب الإقليمي للدريوش والناظور”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.