“اتّحاد أصحاب الشّهادات المعطّلين عن العمل” التونسي يساند المعركة الوطنية لمعطلي المغرب 06 أكتوبر

1353001227_P-JIHET-N2

تونس في: 05/10/2013

بيــان مساندة للتحرك الوطني لمعطلي المغرب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يخوض شباب المغرب المعطّل عن العمل صراعا ضاريا ضدّ حكومة المخزن العميلة الّتي تتوخى سياسة لا شعبيّة وتطبّق خيارات اقتصاديّة معادية ولا وطنيّة ممّا أفرز جيوشا من المعطّلين عن العمل تعيش الفقر والخصاصة والحرمان.
ورغم النّضالات والدّروس البليغة الّتي راكمها معطّلو المغرب بقيادة منظّمتهم المكافحة، “الجمعيّة الوطنيّة لحملة الشّهادات المعطلين بالمغرب” إلا أنّ سلط الإشراف قابلت مطالبهم واحتجاجاتهم بالقمع الشّرس وصل حدّ الزّجّ بعشرات القيادات المركزيّة والمحلّيّة في سجون العار.

إنّ الحركة التّصعيديّة الشّجاعة الّتي تُقدم عليها الجمعيّة هذا الأحد 6 أكتوبر 2013، إنّما تعكس الوعي العميق لدى عموم معطّلين المغرب أنّ الحقوق لا تهدى وإما تفتكّ، وأنّ السّبيل لذلك هو النّضال ولا شيء غيره.
إنّنا في اتّحاد أصحاب الشّهادات المعطّلين عن العمل بتونس، نراقب بدقّة ما يحدث في المغرب الشّقيق وما يعانيه من تسلّـط وقمع من قبل حكومة المخزن، ونحن نعتبر أنّ محاكمات مناضلي الجمعيّة إنّما هي وصمة عار على جبين هذه الحكومة وأنّها بهذه المحاكمات والتّعنّت في معالجة حقيقيّة وجذريّة لملفّ البطالةّ إنّما يعجّل بأفولها وسقوط منظومة العمالة والاستغلال الّتي تنفّذها.

إنّ رفاقكم في تونس، وهم بدورهم يخوضون صراعا ضاريا ضدّ حكومة الالتفاف على الثّورة، والّتي هي أيضا تنفّذ نفس الأجندة غير الشّعبيّة وغير الوطنيّة، والذين يسلكون نفس درب النّضال الطبقي من أجل الحرية والعدالة الاجتماعيّة، يشدّون على أياديكم بحرارة ويحيّون فيكم روح النّضال والتّضحية العالية، “وإنّ الغد لناظره قريب”.
وإلى الأمام.

اتّحاد أصحاب الشّهادات المعطّلين عن العمل
المكتب الوطني

1384119_730110947006271_2137797420_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.