“إغناسيو سمبريرو” يوضح علاقته بالأمير هشام

كتب الصحفي الاسباني المثير للجدل “إغناسيو سمبريرو” مقالا قي جريدة “الموندو”، فيما يبدو أنه رد على الخبر الذي تناوله موقع 360 الإعلامي، الذي سبق له وأن نشر موضوعا حول لقاء جمع إغناسيو سمبريرو مع الامير المغربي مولاي هشام في أحد فنادق مدريد، وبعد نفي الصحفي الاسباني لهذا اللقاء عبر تدوينة على موقع التويتر، سارع موقع 360 الى نشر صورة لاغناسيو سمبريرو الى جانب الصحفي المغربي الحسين المجدوبي في أحد المطاعم بمدريد، ويبدو أن هذه الصورة أثارت حنق الصحفي متهما اجهزة المخابرات المغربية بأنها المسؤولة عن هذه الاحداث.

وأشار اغناسيو في مقاله الى أن هناك بعض وسائل الإعلام المغربية المستقلة التي تنظر الى موقع 360 ، على أنه يوجد في ملكية منير الماجدي، السكرتير الخاص للملك محمد السادس.

وتساءل عن عدم قيام موقع 360 بشرح كيفية الحصول على هذه الصور، مشيرا الى أن الموقع تحصل عليها من قبل جهاز المخابرات المغربية، التي اتهمها بتتبع أحد الصحفيين في شوارع مدريد للوصول الى أخذ الصور. وأن هذه الصور هو دليل إضافي على أن الجواسيس المغاربة منتشرون ومستشرون في اسبانيا ليس فقط عندما يتعلق الأمر بمطاردة الارهابيين. وأن نشر هذه الصور هو مؤشر على هاجس محمد السادس من ابن عمه مولاي هشام، وعن العلاقات التي يقيمها مع الصحفيين، والاكاديميين وهلم جرا. مشيرا الى تقديم الامير مولاي هشام الطبعة الاسبانية من كتاب سيرته الذاتية كتاب “يوميات أمير منبوذ”. في اواخر شهر يناير..

وعاد الصحفي الاسباني ليثير موضوع قضية، مصطفى نعيم، الذي اتهم المخابرات المغربية بتعذيبه، وتقديم شكاية ضد عبد اللطيف الحموشي عبر جمعية “العمل المسيحي من أجل إلغاء التعذيب”، الامر الذي تسبب في تأزيم العلاقة بين الرباط وفرنسا. ثم انتقل لتسليط الضوء على قضية عبد الإله عيسو، الضابط السابق في الجيش المغربي المتواجد حاليا في منفاه بإسبانيا، عندما اتهم في كتابه ” مذكرات جندي مغربي”، المخابرات المغربية بمحاولة اختطافه، أمام باب منزله في مدريد.

تعليق 1
  1. قارئ يقول

    تعرض المغرب لاغتصاب “أمنه الاستراتيجي” من خلال كولمان، بينما مخابرات المنصوري والحموشي تراقب أمير وصحفيين، دولة شمايت

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.