إعفاء مدير سجن طنجة وتعويضه بمدير سجن تطوان

عينت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، في إطار الحركة الانتقالية الجزئية يوم الإثنين مدير سجن تطوان العربي جبارة على رأس إدارة سجن طنجة ، خلفا لعبد الله السعدي، الذي أنهيت مهمته بعد شهور معدودة على تعيينه.

وكشفت مصادر ل”أنوال بريس” أن تعيين السعدي لم يمض عليه سوى سبعة أشهر قبل أن يعفى من مهامه مديرا لسجن طنجة، وحول أسباب هذا الإعفاء المبكر، رجحت مصادرنا أن يكون له علاقة بالوضع المزري واللانساني الذي يعيشه نزلاء “سات فيلاج”، والتقارير المنددة بالوضع من المنظمات الحقوقية في هذا الاطار، اضافة الى احتجاجات واضرابات عن الطعام خاضعها مجموعة من المعتقلون، وخاصة المتابعون في قضايا مرتبطة بالارهاب.

وأضافت ذات المصادر أن المدير المعفي من مهامه، والذي سبق أن شغل منصب مدير مجموعة من الاداراة السجنية بفاس، الجديدة وقلعة سراغنة، تم إلحاقه بالادارة الجهوية لمندوبية السجون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.