إضراب محطات الوقود يهدد المغرب بالشلل

يسير أرباب محطات الوقود في طريق تنفيذ تهديدهم بالإضراب الذي دعوا إليه يومي الخميس والجمعة القادمين، حيث بدأ تجار وأرباب المحطات يشعرون وزارة الداخلية بشكل مكتوب بأنهم سيدخلون في إضراب مدته 48 ساعة.

وجاء في يومية الأحداث المغربية لهذا اليوم الأربعاء، بأنه تم توجيه الفاكس مباشرة بعد انتهاء اجتماع أعضاء الجمعية المهنية لتجار وأرباب الوقود بولاية أكادير والجنوب.

 

وتضيف اليومية بأن اللقاء انعقد بغرفة التجارة والصناعة بإشراف من الجامعة الوطنية لتجار وأرباب محطات الوقود في المغرب، كما أن الجامعة الوطنية أرسلت إخبارا بقرار الإضراب في الآجال القانونية، كما أن المهنيين ظلوا يتفادون الإضرابن غير أن وثائق مزورة تم الكشف عنها صادرة عن وزارة الطاقة والمعادن، استدعت القيام بهذا الشكل الاحتجاجي. تضيف الجريدة.

 

أما يومية الاتحاد الاشتراكي، فأكدت خبر الإضراب يومي الخميس والجمعة، وتضيف الجريدة بأن مصادر من جمعية أرباب محطات الوقود تتوقع نجاحا كبيرا للإضراب، الذي من المنتظر أن يؤثر على تزويد السوق الوطني بالمحروقات مما يهدد بشل حركة نقل المواطنين والبضائع، والرفع من الأسعار بشكل صاروخي.

وتضيف الجريدة، أنه في الوقت نفسه، حدد الأرباب نقط ملفهم المطلبي، لوضع حد للتصادم مع جمعية النفطيين، وتطالب رئاسة الحكومة بإصدار قانون منظم لقطاع كراء التسيير الحر لمحطات الوقود.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.