إضراب عام وطني بالجماعات المحلية يوم الإثنين 29 يونيو المقبل

دعت الجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل إلى إضراب عام وطني يوم الإثنين 29 يونيو 2015 على  مستوى الجماعات المحلية ومجالس المدن والعمالات والأقاليم والجهات .

وجاءت هذه الخطوة عقب اجتماع اللجنة الإدارية للجامعة السبت 13 يونيو بالمقر المركزي للإتحاد المغربي للشغل بالدار البيضاء، كما أوصت اللجنة الإدارية بتنظيم أنشطة موازية في نفس اليوم الذي يصادف الذكرى التاسعة لاستشهاد  المناضل النقابي مصطفى لعرج خلال مسيرة لعمال وموظفي الجماعات سنة 2006 بالرباط.

و وقف المجتمعون على النتائج المهمة التي حققتها الجامعة في انتخابات اللجان الإدارية المتساوية الأعضاء على المستوى الوطني التي احتلت الصف الأول بـ 978 مقعدا.

وتطالب شغيلة الجماعات وزارة الداخلية بفتح حوار جاد ومسؤول  على أرضية مطالب الجامعة  والاستجابة لمطالب الموظفين/ات بقطاع الجماعات المحلية المتضمنة في الملف المطلبي الموضوع على طاولة وزارة الداخلية وعلى رأسها تسوية وضعية حاملي الشهادات، وإخراج جمعية الأعمال الإجتماعية إلى حيز الوجود ، مطالب تهم مختلف الفئات من مساعدين تقنيين، تقنيين، ومساعدين إداريين، والحد من الإقتطاع من أجور المضربين…

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.