إسبانيا..العثور على الصندوقين السوداوين لطائرة الشحن العسكرية التي تحطمت بإشبيلية

قالت مصادر رسمية بمدريد أنه تم، يوم أمس الأحد، العثور على الصندوقين الأسودين لطائرة إيرباص “أ400إم” العسكرية التي تحطمت أول أمس السبت قرب مطار إشبيلية (جنوب إسبانيا)، مخلفة أربعة قتلى وجريحين.

وأوضحت وزارة التجهيز الإسبانية، في بلاغ لها، أن “الصندوقين الأسودين اللذين عثيرا عليهما صباح يوم أمس جرى تسليهما إلى قاضي التحقيق المكلف بالبحث” في هذا الحادث.

وتحطمت الطائرة بالقرب من مطار إشبيلية بينما كانت تقوم بأول رحلة تجريبية، قبل تسليمها إلى تركيا، بحسب ما ذكرت مجموعة إيرباص. وقال متحدث باسم إيرباص إن طائرة (أ400إم) تعمل بفرنسا وتركيا والمملكة المتحدة وألمانيا، مشيرا إلى أن ثلاث دول أخرى طلبت، أيضا، اقتناءها، وهي إسبانيا وبلجيكا ولوكسمبورغ.

ولازال اثنان من ركاب الطائرة المنكوبة، كانا قد أصيبا في هذه الفاجعة وتمكن مزارعون كانوا بمكان الحادث من إنقاذهما، يرقدان في أحد مستشفيات إشبيلية.

وتم تشكيل خلية أزمة من قبل شركة إيرباص، كما تم إحداث لجنة مؤلفة من ممثلين عن وزاراتي التجهيز والدفاع بإسبانيا للتحقيق في هذا الحادث الذي قتل فيه ثلاثة ربان إسبان يعملون في إيرباص.

وطلب رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو راخوي من إيرباص “الشفافية التامة الممكنة” لتوضيح أسباب هذا الحادث، الذي يعد أول حادث مميت لهذه الطائرة العسكرية الأوروبية الجديدة المخصصة للشحن بحسب الشركة المصنعة.

ودفع حادث إشبيلية ألمانيا وبريطانيا وتركيا لتوقيف استعمال طائرتها (إيرباص أ400إم) مؤقتا، فيما قررت فرنسا يوم أمس السماح فقط بالرحلات الجوية “الأولوية الجارية” لطائراتها من هذا الطراز في انتظار نتائج التحقيق الذي فتح.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.